مقالات الاسرة

لماذا يبتعد الأبناء عن الأسرة بعد كبرهم ؟

862
0
تاريخ النشر :2016-04-26

يشتكي الكثير من الآباء من ابتعاد أبناءهم خاصة الذكور عن الجو الأسري بعد بلوغهم ،و للرد على هذه الشكوى لابد من التعرف علي شكل هذا الابتعاد وأسبابه ، لتقييمه وتقويمه او التكيف معه.            
والسؤال هو ( هل هذا الابتعاد سلبي أم ايجابي ؟ )

وقبل الإجابة عن ذلك لابد من تحديد شكل الابتعاد وأسبابه وردة فعل الأسرة 

أولا: شكل الابتعاد : ( هل هو ابتعاد حقيقي أم ابتعاد شكلي )

•الابتعاد الحقيقي : هو ابتعاد جسدي وروحي واجتماعي للأسباب التالية :

1-السفر للدراسة 

2-الانشغال مع الأصدقاء لممارسة الهوايات أو السفر أو السهر والمقاهي والتسكع في الشوارع 

3-مناوبات في العمل ( اختيارية غير إلزامية )

4-التهرب من المشاركة بالمناسبات والزيارات العائلية 

5-السكن بعيدا عن الأسرة 

6-الهروب من المنزل

•الابتعاد الشكلي : يكون فيها الابن موجود جسديا داخل الأسرة وهو فعليا غير مندمج معها من خلال ممارسة الأفعال التالية :

1-الابتعاد عن الاجتماع الأسري اليومي .

2-عدم المشاركة في أنشطة الأسرة ( زيارات ، رحلات ، سفر ، شاليه)

3-عدم المشاركة في تناول الوجبات داخل أو خارج البيت.

4-الانشغال بأجهزة التواصل والكمبيوتر والجروبات والانستغرام .... الخ

5-الانشغال بمتابعة المباريات والأفلام. 

6-الانشغال بمتابعة الدروس .

7-النوم طيلة النهار.

ثانيا : أسباب الابتعاد : 

1-جو الأسرة الطارد ( عصبية ، مشاكل ، قيود ، .. )

2-بحث الأبناء عن الإشباع العاطفي خارج إطار الأسرة ( الحب والتقدير والاحترام ..) 

3-رغبة الأبناء بالاستقلالية والاعتماد على الذات .

4-تقليد الوالد ( البعيد عن الأسرة في السفر والديوانية ..) ليثبت انه رجل مثل أبيه . 

5-البعد عن سيطرة وقيود الأسرة .

ثالثا : ردة فعل الأسرة :

 يتراوح رد فعل الأسرة بين أحد أمرين :

1-تشجيع وتحفيز الأبناء على الاستقلالية والاعتماد على الذات وتقديم الدعم المادي والنفسي اللازم للأبناء والشعور بالفخر تجاههم .

2-الخوف المبالغ فيه تجاه ابتعاد الأبناء واستقلالهم عن الأسرة وتهديدهم والصراع معهم ومنعهم من الاختلاط بأصدقائهم أو السفر معهم أو ممارسة هوايتهم . 

•كيف تتصرف الأسرة مع ابتعاد الأبناء ؟ 

1-بداية على الأسرة أن تهيئ أبناءها تدريجيا لهذا الأمر لأنه من سنن الحياة . ويتم ذلك تحت رقابة رشيدة غير لصيقة أو مملة 

2-السماح لهم بالسفر برفقة أصدقاء امنين وتحت أشراف تربوي 

3-عدم الاعتراض على رغبتهم للسفر للدراسة أو العمرة 

4-الإشباع العاطفي من خلال الاحترام والتقدير والثناء داخل الأسرة حتى لا يبحثوا عنه خارجها 

5-الهدوء والنقاش والحوار مع الأبناء ومشاركتهم القرارات الأسرية حتى لا يشعروا بالانفصال .


الاستشاري : عثمان المحطب

مركز الأسرة للاستشارات النفسية والاجتماعية


مشاركة :

اضافة تعليق

الاسم:
التعليق:

التعليقات السابقة

البحث في المقالات
ادخل كلمات البحث
أكثر المقالات مشاهدة
أهمية الاستشارة النفسية
(7190) مشاهدة (18) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06
إدارة المشاعر
(4973) مشاهدة (8) تعليق تاريخ النشر:2014-02-13
زوجي يخونني معي
(3280) مشاهدة (5) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06
الفتور فى العلاقة الخاصة بين الزوجين
(2633) مشاهدة (3) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06
علي بابا والأربعين حرامي
(2385) مشاهدة (0) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06