مقالات الاسرة

أهمية الاستشارة النفسية

7462
18
تاريخ النشر :2013-08-06

الانسان عقل وروح وجسد وعلاقات اجتماعية.وكل منها يحتاج الى رعاية واهتمام وصيانة.

اغلب الناس يهتم بجانب الجسد يرعاه ويهتم بصيانته من خلال الاكل والشرب والرياضة والنوم والعلاج الطبي اما بقية الجوانب فغالب الناس يهملون الاهتمام بها وصيانتها فتحدث المشاكل . وعلاج تلك المشاكل يتم من خلال الاهتمام بصيانة الروح والعقل والعلاقات الاجتماعية وعدم الخجل من طلب الاستشارة لتنمية تلك الجوانب.

اهمية الاستشارة النفسية الاجتماعية :

يلجأ الانسان لطلب الاستشارة الطبية والاستشارة الشرعية والمالية والقانونية والهندسية وغيرها ولكنه لا يطلب الاستشارة النفسية والاجتماعية والتربوية اعتقادا منه بان ذلك تقليل من قيمته

نحن نعتقد ان الاستشارة حضارة ، والاستشارة واجب شرعي.

وهناك من يقول ان الاستشارات النفسية والاجتماعية كلام فاضي؟


وهو قول فيه تجني على الحقيقة للأسباب التالية :


١ – نتائج الاستشارات على طالبي الاستشارة واضحة وايجابية ولا ينكرها من استفد منها.


٢- قد تكون نتائجه تظهر بعد مدة طويلة مثلها مثل اي علاج جسمي اخر والنتائج قد تكون تحققت ولكنها لم تظهر على السطح بعد مثل زراعة شجرة من خلال البذور لا تظهر النبته إلا بعد امتداد الجذور ورعاية النبته والاهتمام بها طويلا وحمايتها من الافات والأمراض حتى تثمر.


٣ – قد لا يطبق طالب الاستشارة ما طلبه منه الاستشاري او ان يطبق بطريقة خاطئة فلا يحصل على نتيجة ، مثل المريض الذي لا يتناول الدواء الموصوف له او يتناوله بطريقة خاطئة فلا يحقق النتيجة المرجوة من الدواء.


٤- مهنة الاستشارة كغيرها من المهن لا تخلو ممن يسئ للمهنة، فهل ننكر دور المهنة لمجرد ان احد الاستشاريين اخل بقسمه فى التعامل مع المسترشدين؟


 


الاستشارة لمن؟


يحتاج الاستشارة كل انسان مهما كان سنه او جنسه او جنسيته ، وخاصة الفئات التالية:


١- من يعاني من مشاكل عضوية دون سبب ظاهر


٢- من يعاني من مشاكل في علاقاته مع الغير


٣- المربي ابا وأم ومدرس وإمام المسجد والمدرب


٤ – زوجان غير متوافقان


٥- الموظف والمسئول الذين لديهما مشاكل بالعمل


٦- كل من يعاني من ضغوط عائلية او عملية.


٧- المقبلين علي الزواج


8 – كل من يعاني من سوء التوافق مع المحيطين فيه او مع ذاته.


9- المرضى بامراض مزمنة


وغيرهم الكثير


 


كيف نتمكن من تجاوز المشاكل النفسية؟


يتم تجاوز المشاكل النفسية من خلال مراجعة احتياجات الانسان الجسدية والعقلية والروحية وعلاقاته مع الغير وصيانة هذه الجوانب بين فترة وأخري


١- الجسد يتم صيانته من خلال تناول الطعام والشراب الصحي وبكميات متوازنة واخذ فترات نوم وراحة كافية وكذلك ممارسة الرياضة وممارسة الاسترخاء


٢- الروح يتم صيانتها بالمحافظة على الفروض والنوافل وتجنب النواهى وممارسة العمل التطوعي وممارسة التأمل وهو سلاح الانبياء والرسل والقادة والعظماء


٣ – العقل يتم صيانته بتنقيحه من الافكار السلبية واستبدالها بالأفكار الايجابية وقراءة ومشاهدة كل ما فيه فائدة للعقل والبعد عن المنغصات من الاخبار الجرائد والأفلام الغير هادفة وكذلك الابتعاد عن مواقع الانترنت السلبية والحرص على تثقيف الذات من خلال الندوات والمؤتمرات و دورات التنمية الذاتية


٤- تدعيم العلاقات الاجتماعية من خلال ممارسة التسامح مع الجميع والتواصل الايجابي مع الجميع والزيارات للأقارب


 


عثمان المحطب -مركز الاسرة

مشاركة :

اضافة تعليق

الاسم:
التعليق:

التعليقات السابقة

1-اميرة خليفة2015-10-26
راءع فعلا مثلما يمرض الجسد كذلك العقل....
2-ابو محمد2015-06-12
كلام جميل
البحث في المقالات
ادخل كلمات البحث
أكثر المقالات مشاهدة
أهمية الاستشارة النفسية
(7462) مشاهدة (18) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06
إدارة المشاعر
(5204) مشاهدة (8) تعليق تاريخ النشر:2014-02-13
زوجي يخونني معي
(3355) مشاهدة (5) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06
الفتور فى العلاقة الخاصة بين الزوجين
(2691) مشاهدة (3) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06
علي بابا والأربعين حرامي
(2428) مشاهدة (0) تعليق تاريخ النشر:2013-08-06